عدد الزيارات : 2768
الآباء في الأبرشيّة 23 شباط 2017


الأرشمندريت الدكتور

متري أنطون هاجي أثناسيو

١٩٦٣/٢/٢٣ - ٢٠١٧/٢/٢٣

 

الأب متري هاجي أثناسيووُلد الأب متري هاجي أثناسيو بتاريخ ١٩٣٧/١٠/٢٦ في حارة "التيامنة" بحيّ "باب مصلّى" في منطقة الميدان، في أسرة مسيحية أرثوذكسية محافظة، فهو من أب يوناني-سوري: أنطون هاجي أثناسيو/أطناس/لمبرو.

تلقى الأب متري دروسه الأولى أولاً في مدرسة الراهبات اليسوعيات ولاحقاً في مدرسة القديس جاورجيوس للذكور لطائفة الروم الكاثوليك.  وفي عام ١٩٤٨ اختاره الأب نقولا نعمان البولسي ليُوجهّه شطْر دير المرسلين البولسيين في حريصا - لبنان لمتابعه تعليمه وتثقيفه في إكليريكية الدير، حيث حصل بامتياز على شهادتَي البكالوريا اللبنانية والفرنسية - الفرع الأدبي وفيه اللغتان اليونانية واللاتينية- جزء أول عام ١٩٥٧، ثم جزء ثانٍ -الفلسفة- عام ١٩٥٨.

وأمضى الأب متري سنة ابتداء في مدينة جاب Gap بجبال الألب الفرنسية التي يديرها الآباء البيض. ثم انتقل إلى القدس الشريف عام ١٩٥٩ ليتابع تثقيفه الفلسفي واللاهوتي في إكليريكية القديسة حنة - الصلاحية للآباء البيض، حيث موقع ولادة السيدة العذراء (١٩٥٩-١٩٦٣)

رُسم الأب متري كاهناً في كاتدرائية سيدة النياح بحارة الزيتون بدمشق في ٢٣/٢/١٩٦٣ على يد المثلّث الرحمة المطران يوسف طويل الدمشقي، النائب البطريركي العام بدمشق، وبحضور بعض المطارنة ومنهم المطران بطرس كامل مدوّر، وإيلاريون كبوجي مطران القدس لاحقاً، والأب نقولا نعمان - مطران حوران لاحقاً

الأب متري هاجي أثناسيوبعد رسامته كاهناً، عُيّن مناظراً عاماً في الاكليريكية الصغرى بحريصا - لبنان، ومدرّساً اللغات الفرنسية واليونانية واللاتينية لبعض الصفوف، ومرشداً روحياً ومعرّفاً لراهبات دير الكرمليات للوحدة بحريصا (١٩٦٣-١٩٦٧)، وفي هذه الفترة التحق بالجامعة اللبنانية في بيروت وحصل على شهادة الليسانس بالفلسفة، ووسمت أطروحته بدراسة حول المفكّر اللبناني "شبلي الشميّل ونظرية التطوّر". وكان له بعض مقالات في مجلة المسرّة، ووضع "سلسلة التعليم المسيحي" للصفوف الابتدائية.

ثم نُقل إلى دير القديس بطرس بمرمريتا - وادي النصارى، فأمضى في تلك المنطقة –مع الآباء يوحنا منصور/المطران لاحقاً، وجبران فرح، وفرنسوا بكر- خمس سنوات (١٩٦٧-١٩٧١) في العمل الرسولي، وقد أوكل إليه مطران الأبرشية بولس أشقر الإشراف على سبع قرى مجاورة لمرمريتا  للتعليم المسيحي والأخويات والأنشطة المتعددة. فخدمها بكل نشاط وغيرة، بلا كلل ولا ملل... ولمــــّا قرّرت الجمعية البولسية تأسيس إرسالية جديدة في منطقة بعلبك - وأبرشيتها العزيزة على قلب مطرانها القديم جرمانوس معقّد مؤسس الجمعية - في عهد المثلث الرحمة المطران إلياس زغبي، انتُدب الأب متري لهذا المشروع (عام ١٩٧٢).

أُوفد الأب متري إلى جامعة لوفان Louvain الفلامنكية ببلجيكا عام ١٩٧٢ فنال شهادة الليسانس فيها في هذا المضمار، ثم تابع دراساته فيها ثلاث سنوات لنيل شهادة دكتورا في اللاهوت العقائدي عام ١٩٧٥، وحملت أطروحته بالفرنسية دراسة حول "لاهوت الأسقفية" انطلاقاً من مخطوطة باللغة العربية لأغاثون/أغاطون مطران حمص... ولم يقف طموح الأب متري عند هذا الحدّ، فقصد جامعة السوربون Sorbonne بباريس، وعمل على رسالة الدكتوراه مدة خمس سنوات، حسب البرنامج المطلوب، فنال عام ١٩٨٥ شهادة دكتوراه دولة في الآداب/فلسفة، بدرجة جيّد جدّاً. وكان عنوان الأطروحة بالفرنسية - الفيلسوف الأفلاطوني "نـماسيوس" الحمصي (القرن الخامس الميلادي) وكتابه باليونانية، المترجم إلى لغات عديدة - في "طبيعة الإنسان" - الذي يتحدث عن فلسفته الإفلاطونية الحديثة- ومقارنة نصوص المخطوطات اليونانية والعربية.

وعُيّن أستاذاً للاهوت العقائدي في إكليريكية القديس بولس بحريصا لمدة ٩ أشهر.

طلبه المثلث الرحمة المطران يوسف طويل إلى الولايات المتحدة الأمريكية للتدريس في إكليريكية الأبرشية في "ويست نيوتن"/بوسطن ١٩٧٦-١٩٧٧، حيث درّس فترة، بيد أن المطران حنث بوعده وعقده، فأرسله إلى مدينة "لانسينغ ميشيغان" Lansing، عاصمة الولاية، ليؤسس فيها إرسالية للطائفة... فعمل فيها مدة، وألف كتاباً بالإنكليزية عن الجالية العربية في تلك المدينة، ودرّس في جامعة "إيست لانسينغ" East Lansing مدخلاً في برامجها المادتَين: تاريخ الكنائس الشرقية، والإسلاميات.

الأب متري هاجي أثناسيووانتمى الأب متري إلى أبرشية دمشق البطريركية، أوائل عام ١٩٧٨. فأوكلتْ إليه المهام التالية: تدريس وتثقيف رجال متزوجين وإعدادهم للكهنوت (٥ طلاب، منهم الآباء: المرحوم إبراهيم مصلح، والمرحوم سالم موسى وميشيل طبرا، وعلم علم) لمدة سنتين اثنتين؛ و"سكرتير/مساعد" في السفارة البابوية بدمشق (مدة ١٢ سنة)؛ وأمين سرّ رؤساء الكنائس/البطاركة المسيحية بدمشق (٣ سنوات)؛ وأمين سرّ رؤساء الكنائس الكاثوليكية في سورية (١٢ سنة)؛ وإدارة وإصدار نشرة الأحد الأسبوعية للطائفة (١٢ سنة)؛ وإلقاء محاضرات لطلاب التنشئة المسيحية بدمشق (عدة سنوات)؛ ومسؤول ومرشد عام لــ "رسالة الأولاد" بدمشق وريفها؛ مسؤول ومرشد عام لـــفرق "التجّدد المسيحي" (مدة ١٢ سنة، بدأنا بفرقة وأنتهينا بـــ ١٣ فرقة)؛ زيارات شهرية للإخوة البُرص/المصابين بمرض الجذام في دوما (١٠ سنوات)... و"لندرة" الكهنة في الأبرشية طُلب منه تأمين صلوات وقداديس الآحاد في مدن وقرى الأبرشية الدمشقية في الحالات الاضطرارية، ومعرونة (٩ شهور) وحرستا (٦ شهور)...

وخلال هذه الفترة من العمل الشاق نظّم الأب متري وقته منطلقاً إلى رسالة النشر المسيحي لندرة الكتب الدينية حينذاك في دمشق. فأصدر أول كتاب له بعنوان "إنجيل يسوع" (الأناجيل الأربعة في واحد، مصوّر)، طُبع منه ٧٠٠٠ نسخة، فنال إعجاب الكثيرين، كما أنه كان يصدر سلسلة ملونة للأطفال "بشرى يسوع" (٨ أجزاء، من كل جزء ١٠٠٠٠ نسخة)، وسلسلة "إيمان وحياة" (١٩ جزءاً)، وسلسلة "معجزات الروح" (١٠ أجزاء)، وكتاب صغير للصلوات اليومية "إيماني في صلاتي" ( طُبع منه ١٠٠٠٠ نسخة، نفدت كلها)، وكتاب "القديسة ريتا شفيعة الأمور المستحيلة" (طُبع منه ٨٠٠٠ نسخة، نفدت كلها)، وكتاب "دومينيك سافيو" (٨٠٠٠ نسخة، نفدت).

عيَّنه المثلث الرحمة البطريرك مكسيموس الخامس حكيم مساعداً لكاهن رعية القديس يوحنا الدمشقي في أبو رمانة" (عام ١٩٨٥).  وعمل مساعداً للمرحوم الأب ميشيل رزق، ثم سُلّم الرعية (١٩٨٦-١٩٩٢) التي امتدت من المهاجرين إلى ساحة التحرير بالقصاع... فوجّه قواه شطر الخدمة الرعوية التي تضمنت أمور الرعية، والقداس اليومي، وأخوية السيدات (يوم الأربعاء)، وقداديس الأحد، ناقلاً واحداً منها إلى المساء.

الأب متري هاجي أثناسيوعيَّنه المثلث الرحمة المطران فرنسوا أبومخ، النائب البطريركي العام رئيساً لإكليركية القدّيسة حنّة في الربوة، في خريف عام ١٩٩٢ لخدمة ومسؤولية الإكليريكية التي دامت خمس سنوات.

وبمناسبة أول عيد القديسة حنّة شفيعة الإكليريكية، منحه غبطة البطريرك مكيسموس الخامس حكيم المثلث الرحمات رتبة الأرشمندريتية في ٩ كانون الأول ١٩٩٢.

في عام ١٩٩٩ عُين من قبل المطران ايسيدور بطيخة النائب البطريركي العام مساعداً لكاهنَي رعية سيدة دمشق في القصور الأبوين جبرائيل معلوف وميشيل حلاق.

وفي العام التالي عُين كاهناً لتلك الرعية ومعي الأبوان إلياس زحلاوي وميشيل ديراني

نُقلُ من رعية كنيسة سيدة دمشق عام ٢٠٠٦، إلى رعية كنيسة حرستا لمدة ٩ أشهر.

مؤلفات الأب متري:

عُني الأب متري بنشر كتب دينية وتاريخية وآثارية واجتماعية وشبابية، فأصدر خمس سلاسل:

أولاً: سلسلة "إيمان وحياة " للجامعيين والمثـقّفين (ظهر منها ١٩ كتاباً): ١- رؤيا القديس يوحنا الرسول، ٢- الإيمان، ٣- وجه الله في قدّيسيه، ٤- معنى الحياة الجنسية، ٥- أبانا (الصلاة الربـيّة)، ٦- قضايا زواج (تنظيم الولادات، الطلاق)، ٧ - مار أفرام، ٨- القدّيس يوحنّا الذهبيّ الفم، ٩- التطوّر في منظور تيار دي شاردان، ١٠- أبطال المحبة، ١١- كنيسة الشهداء، ١٢- على دروب الوحدة المسيحية، ١٣- عطية أرض فلسطين، ١٤- نفحات قداسة، ١٥- رسائل في الحكمة، ١٦- المرأة، ١٧- القديس أثناسيوس الإسكندري، ١٨- فضح بدعة شهود يهوه، ١٩– الكشف عن تلمود اليهود.
ثانياً: سلسلة "معجزات الروح" للعموم (ظهر منها ١٠ كتب): ١- سيرة القديسة ريتا، ٢- الأخت مريم يسوع المصلوب، ٣- تريزيا الطفل يسوع، ٤- الأب يوسف كنتينيش، ٥- كاترين لابوريه، ٦- دومنيك سافيو، ٧- سيرة الطوباوية دينا بيلانجيه، ٨- سيرة الطوباوية كلودين تيفينه، ٩- سيرة الطوباوية لاورا فيكونيا، ١٠- جرجي جبرائيل بيطار الدمشقي (مخترع فن الفسيفساء/الموزاييك بدمشق)
ثالثاً: سلسلة  "بُشرى يسوع للأطفال" (ظهر منها ٨ كتب(: ١- أصدقاء يسوع، ٢- رُسل يسوع، ٣- الإنجيليون والتلاميذ، ٤- صلوات يسوع، ٥- معجزات يسوع، ٦- أشفية يسوع، ٧- أمثال يسوع، ٨- مريم أم يسوع.
رابعاً: سلسلة "التعليم المسيحي" للصفوف الابتدائية في لبنان (٦ أجزاء)، وأخرى لوزارة التربية المسيحية في السودان (٦ أجزاء).

خامساً: متفرقات: ١- إنجيل يسوع (أربعة أناجيل في واحد)،  ٢- دليل الخطبة والزواج، ٣- حب إلى الأبد (جولة في سرّ الزواج)، ٤- سورية تحكم روما، ٥- بإيمانٍ أعترف، ٦- الصلوات الخمس عشرة، ٧- إيماني في صلاتي، ٨- هلمّوا نسبّح ونسجد للرب. ٩- الشهر المريمي (صلوات وتأمالات وترانيم)، ١٠- ترانيم دينية... ١١- كتاب المناولة الاحتفالية (المناولة الأولى).

موسوعاته: أصدر ٥ موسوعات تاريخية آثارية دينية اجتماعية:

أولاً: موسوعة بطريركية إنطاكية التاريخـية والأثرية (١٠ مجلدات ضخمة).  
ثانياً: موسوعة كنائس دمشق (٣ مجلدات: ١- كنيسة سيدة دمشق، ٢- كنائس حي الميدان، ٣- أديرة وكنائس دمشق وريفها).

ثالثاً: موسوعة الإيقونات السورية (المجلّد الأول: إيقونات دمشق).

رابعاً: الموسوعة المريمية (في مجلدّ واحد).

خامساً: موسوعة "وعزُّ الشرق أوَّلُه دمشقُ" (في ١٢ مجلّداً)، قيد الإخراج الإلكتروني.

وللأب متري أيضاً أطروحات جامعية عديدة بالفرنسية، و/أو بالعربية، أتى على ذكرها سابقاً في متن هذا النص، وكتاب بالإنكليزية Arab-Americans of Lansing, Michigan, ١٩٧٧, Amazon.com.Inc.، ومقالات كثيرة.

        وساعد وأشرف أيضاً على دراسات وأطروحات طلاب جامعيين (لنيل شهادات الدكتوراه، والماجيستير، والليسانس، وغيرها...)

 

  

تابع أيضاً

رح نرجع نعمرها

صاحب الغبطة وصاحب السيادة يحتفلان بالقداس الإلهي في كنيسة القدّيس ....

10 تشرين ثاني
عيد القدّيسة صوفيا وبناتها إيمان ورجاء ومحبّة

صاحب الغبطة يحتفل بعيد القدّيسة ....

17 أيلول
عيد الصليب المقدّس

صاحب الغبطة يحتفل بعيد الصليب المقدّس في بلدة معلولا - ريف ....

14 أيلول
ميلاد السيّدة العذراء

صاحب الغبطة يحتفل بعيد ميلاد السيّدة العذراء في كاتدرائيّة ....

8 أيلول
عيد رُقاد وانتقال السيّدة العذراء

صاحب الغبطة وصاحب السيادة والكهنة يحتفلون بعيد ....

15 آب
نداء

صاحب الغبطة يوجّه نداء عالمي لدعم أهل بيروت عقب تفجير مرفأ بيروت

12 آب
يوم افتقاد

صاحب الغبطة يتفقّد المتضرّرين من جراء كارثة مرفأ بيروت

8 آب
عيد التجلّي

صاحب الغبطة وصاحب السيادة يحتفلان بقدّاس عيد تجلّي الرب في كاتدرائيّة ....

6 آب
يا والدة الإله الفائقة القداسة خلصينا

صاحب الغبطة وصاحب السيادة يحتفلان بالقدّاس ....

2 آب


تابعونا على مواقع التواصل الأجتماعي

© 2020 -بطريركية الروم الملكيين الكاثوليك