عدد الزيارات : 628
20 تشرين أول





عبّر غبطة أبينا البطريرك يوسف العبسي الكليّ الطوبى عن ألمه ممّا أوصل الشعب اللبنانيّ للغضب والنزول الى الشارع.
وأعلن تضامنه مع الناس الذين يعبّرون اليوم عن وجعهم ومرارتهم وفقدان الثقة بمن أوصلوهم الى هذا الواقع المرير.
وناشد غبطته المسؤولين التجاوب مع مطالب الشعب اللبناني وعدم إغراقه بالوعود بعد أن وصل الى حافة اليأس داعيًا إلى الحفاظ على سلمية التحركات والتعاطي باحترام مع القوى الأمنية وإلى نبذ الأساليب العنيفة التي استعملت من قبل البعض لحرف التحركات المــُحِقّة عن أهدافها النبيلة.

وتمنّى عدم اللجوء إلى القمع إذ إن الإصلاح الجدّي والقضاء على مكامن الهدر وبؤر الفساد واحترام كرامة المواطن بات أمراً مُلحّاً وضرورياً لاستعادة الثقة بالمسؤولين وخلاص الوطن.
وقال: "حان الوقت لكي يعترف كُلٌّ منّا بخطيئته. كُلُّنا قد أخطأنا وكُلُّنا في حاجة إلى أن نتوب إلى الله وإلى وطننا لبنان.

 




تابع أيضاً

عيد القدّيسة صوفيّا

صاحب الغبطة يتراّس احتفالات عيد القدّيسة صوفيا في مدينة صيدنايا....

17 أيلول
احتفالات عيد الصليب المقدّس

صاحب الغبطة يترأّس احتفالات عيد الصليب المقدّس في ....

13 أيلول
زيارة وفد من حزب التجمّع الوطني الفرنسي

صاحب الغبطة يستقبل وفد حزب التجمّع الوطني ....

30 آب
احتفالات عيد التجلّي

عيد التجلّي الإلهيّ في بلدة صيدنايا

7 آب
زيارة الكاردينال بيتر تركسون

صاحب الغبطة يستقبل رئيس المجلس الحبري للتنمية البشرية ....

22 تموز
عيد النبيّ إيليا

صاحب الغبطة وصاحب السيادة يحتفلان بعيد النبي إيليا

21 تموز


تابعونا على مواقع التواصل الأجتماعي

© 2019 -بطريركية الروم الملكيين الكاثوليك