٢٨ شباط

تذكار أبينا البار باسيليوس المعترف رفيق القدّيس بروكوبيوس في النسك


تذكار أبينا البار باسيليوس المعترف رفيق القدّيس بروكوبيوس في النسك

راهبٌ مناضل عن الايمان القويم ضد بدعة محطّمي الإيقونات. في عهد الإمبراطور لاون (٧١٧-٧٤١) ألقى القبض عليه، وعذّب كثيراً، وزُجَّ في السجن.

طروبارية القدّيس

لقد ظهرتَ مستوطناً القفر، وملاكاً بالجسم، وصانعاً للعجائب. يا أبانا باسيليوس اللابس الله. وإذ حُزتَ المواهب السماوية بالصوم والسهَرِ والصلاة. فأنتَ تشفي السُقماء ونفوسَ المسارعين إليكَ بإيمان. فالمجدُ للذي أعطاكَ القوة، المجدُ للذي كلَّلكَ، المجدُ للمُجري بكَ الأشفية للجميع.


تابعونا على مواقع التواصل الأجتماعي

© 2021 -بطريركية الروم الملكيين الكاثوليك